Welcome to samer hoom
Translation
ArabicChinese (Simplified)DutchEnglishFrenchGermanItalianPortugueseRussianSpanish

علاج امراض القلوب

علاج امراض القلوب

   علاج أمراض القلوب    :

الحلقة الثانية عشر     :(العلاج بالرقى )  

علاج امراض القلوب بالقران والسنة.


القلوب ثلاثة :_


1)قلب سليم :

وهو الذى لا ينجو يوم القيامة إلا من أتى الله به  ، قال تعالى :{يوم لاينفع مال ولا بنون ☆إلا من أتى الله بقلب سليم }. والقلب السليم هو الذى قد سلم من كل شهوة تخالف أمر الله ونهيه ، ومن كل شبهة تعارض خبره ، فسلم من عبودية ما سواه ، وسلم من تحكيم غير رسوله صلى الله عليه وسلم وبالجملة فالقلب السليم الصحيح هو الذى سلم من أن يكون لغير الله فيه شرك بوجه ما ، بل قد خلصت عبوديته لله : إرادة ، ومحبة ، وتوكلا ، وإنابة ، وإخباتآ، وخشية ، ورجاء، وخلص عمله لله ، فإن أحب أحب لله ،وإن أبغض أبغض فى ألله ، وإن أعطى أعطى لله ، وإن منع منع لله ، فهمه كله لله ، وحبه كله لله ، وقصده له ،وبدنه له ، وأعماله له ،ونومه له ،ويقظته له،وحديثه والحديث عنه أشهى إليه من كل حديث ،وأفكاره تحوم على مراضيه ،ومحابه نسأل الله تعالى هذا القلب .

2)القلب الميت :

وهو ضد الاول وهو الذى لايعرف ربه ولا يعبده بأمره وما يحبه ويرضاه ،بل هو واقف مع شهواته ولذاته، ولو كان فيها سخط ربه وغضبه، فهو متعبد لغير الله :حبآ، وخوفآ، ورجاء، ورضا وسخطآ، وتعظيمآ ، وذلآ ، إن أبغض أبغض لهواه ،وإن أحب أحب لهواه ، وإن أعطى أعطى لهواه، وإن منع منع لهواه، فالهوى إمامه ، والشهوة قائده ، والجهل سائقه، والغفلة مركبه ، نعوذ بالله من هذا القلب .

3) القلب المريض :_

هو قلب له حياة وبه علة ، فله مادتان تمده هذه مرة وهذه أخرى ،وهو لما غلب عليه منهما . ففيه من محبة الله تعالى والايمان به، والاخلاص له، والتوكل عليه :ما هو مادة حياته، وفيه من محبة الشهوات والحرص على تحصيلها ،والحسد والكبر ، والعجب ، وحب العلو ،والفساد فى الارض بالرياسة ،والتفاق ، والرياء ، والشح والبخل ما هو مادة هلاكه وعطبه.نعوذ بالله من هذا القلب .

●وعلاج القلب من جميع أمراضه قد تضمنه القرأن الكريم .
قال تعالى {يأيها الناس قد جاءتكم موعظة من ربكم وشفآء لما فى الصدور وهدى ورحمة للمؤمنين }  ، {وننزل من القرءان ما هو شفآء ورحمة للمؤمنين و لا يزيد الظلمين إلا خسارآ }

أمراض القلوب نوعان :_

●نوع لا يتألم به صاحبه فى الحال وهو مرض الجهل ، والشبهات والشكوك ، وهذا هو أعظم النوعين ألمآولكن لفساد القلب لا يحس به .
●ونوع مرض مؤلم فى الحال :كالهم ،والغم ،والحزن ،والغيظ ،وهذا المرض قد يزول بأدوية طبيعية بإزالة أسبابه وغير ذلك .

■وعلاج القلب يكون بأمور أربعة:_


●الامر الاول:

بالقرأن الكريم ؛فانهشفاء لما فى الصدور من الشك ،ويزيل ما فيها من الشرك ودنس الكفر ،وأمراض الشبهات ،والشهوات ،وهو هدى لمن علم بالحق وعمل به ،ورحمة لما يحصل به للمؤمنين من الثواب العاجل والاجل :{أو من كان ميتآ فأحيينه وجعلنا له نورآ يمذى به فى الناس كمن مثله فى الظلمت ليس بخارج منها }.

●الامر الثانى :

القلب يحتاج إلى ثلاثة أمور :
(أ)ما يحفظ عليه قوته وذلك يكون بالايمان والعمل الصالح وعمل أوراد الطاعات .
(ب)الحمية عن المضار وذلك باجتناب جميع المعاصى وأنواع المخالفات .
(ج)الاستفزاع من كل مادة مؤذية وذلك بالتوبة والاستغفار .

●الامر الثالث :

علاج مرض القلب من استيلاء النفس عليه :له علاجان :محاسبتها ومخالفتها والمحاسبة نوعان :
(أ)نوع قبل العمل وله أربع مقامات :_
1)هل هذا العمل مقدور له؟
2)هل هذا العمل فعله خير له من تركه؟
3)هل هذا العمل يقصد به وجه الله ؟
4)هل هذا العمل معان عليه وله أعوان يساعدونه وينصرونه إذا كان العمل يحتاج إلى أعوان ؟فإذا كان الجواب موجودآ أقدم وإلا لا يقدم عليه أبدآ.
(ب)نوع بعد العمل وهو ثلاثة أنواع :_
1)محاسبة نفسه على طاعة قصرت فيها من حق الله تعالى فلم توقعها على الوجه المطلوب ،ومن حقوق الله تعالى الاخلاص ، والنصيحة ،والمتابعة ،وشهود مشهد الاحسان ،وشهود منة الله عليه فيه، وشهود التقصير بعد ذلك كله.
2)محاسبة نفسه على كل عمل كان تركه خيرآ له من فعله.
3)محاسبة نفسه على أمر مباح أو معتاد لم يفعله وهل أراد به الله والدار الاخرة فيكون رابحآ،أو أراد به الدنيا فيكون خاسرا .
■وجماع ذلك ان يحاسب نفسه أولا على الفرائض ، ثم يكملها إن كانت ناقصة ،ثم يحاسبها على المناهى، فإن عرف أنه ارتكب شيئآ منها تداركه بالتوبة  والاستغفار ،ثم على ما عملت به جوارحه ، ثم على الغفلة .

●الامر الرابع :_

علاج مرض القلب من استيلاء الشيطان عليه :الشيطان عدو الانسان والفكاك منه هو بما شرع الله من الاستعاذة وقد جمع النبى صلى الله عليه وسلم بين الاستعاذة من شر النفس وشر الشيطان ، قال عليه الصلاة والسلام لأبى بكر :《قل اللهم فاطر السموات والارض، عالم الغيب والشهادة ، رب كل شىء ومليكه، أشهد ان لا إله إلا أنت ،أعوذ بك من شر نفسى ،ومن شر الشيطان وشركه ، وأن أقترفت على نفسى سوءآ أو أجره إلى مسلم .قله إذا أصبحت وإذا أمسيت وإذا أخذت مضجعك.》
والاستعاذة،  والتوكل، والاخلاص، يمنع سلطان الشيطان .

■وصلى الله وسلم على عبده ورسوله محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين .

Share the post

Related Articles

One Response

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الديكوروالمنزل
اعلان
تصنيفات
اعلان